الإعتذار ..



  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    رائع أن تجد من يغرد بهكذا مواضيع تلامس الواقع
    و يضيف بُعداً آخرا لمعاني التغريد ...

    : هنا شخص يغرّد حول ثقافة الإعتذار ، فإليكم نبض تغريداته

    ثمة أمور تقف عقبة أمام تحقيق ثقافة اﻹعتذار عند البعض !!

    ثقافة اﻹعتذار تغرس المحبة للمعتذر في قلوب من اعتذر منهم !

    من ثمرات ثقافة اﻹعتذار فض النزاعات و إنهاء الخصومات

    ... أولى ثمرات ثقافة اﻹعتذار هو نيل رضى الله تعالى

    ثقافة اﻹعتذار لها آثار إيجابية يبقى أثرها على طول المدى

    من موقف رسول الله في تعليمنا ثقافة اﻹعتذار نتعلم أيضا الشجاعة اﻷدبية في اﻹعتراف بالخطأ لمن أخطأنا في حقهم

    كان النبي صلى الله عليه و سلم كلما وجد ابن أم مكتوم احتضنه و قال : ( أهلا بمن عاتبني فيه ربي ) و من هذا نتعلم أهمية ديمومة ثقافة اﻹعتذار

    رغم أن ابن أم مكتوم كان كفيفا و لم ير العبوس على وجه رسول الله إلا أن رسولنا الكريم احتضنه و اعتذر إليه ليعلمنا ثقافة اﻹعتذار

    لنا قدوة في رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم في اﻷخذ ب ثقافة اﻹعتذار مع عبدالله ابن أم مكتوم

    سيدنا هارون كذلك بصم بصمته في ثقافة اﻹعتذار مع أخيه

    حين لم يلتزم سيدنا موسى بشرط العبد الصالح نسيانا ، تجلت ثقافة اﻹعتذار معه بقوله : " لا تؤاخذني بما نسيت "

    سيدنا يونس حين أخطأ طبق ثقافة اﻹعتذار بقوله : " لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين "

    مارس سيدنا آدم و زوجه ثقافة اﻹعتذار حين أخطآ في حق ربهما فقالا : " ربنا ظلمنا أنفسنا و إن لم تغفر لنا و ترحمنا لنكونن من الخاسرين "

    في البشرية جمعاء ليس هناك أرقى من الرسل و اﻷنبياء ، إلا أن مكانتهم و قدرهم عند الله لم يمنعهم من ممارسة ثقافة اﻹعتذار

    كلمة آسف إذا ما خرجت من القلب باستشعار معانيها و صادفت قلبا يقرؤها بصدق فقد حققت معنى ثقافة اﻹعتذار الحقيقية

    قد تمارس ثقافة اﻹعتذار مع العباد و قد تمارس مع رب العباد

    سجود السهو و الدية و الكفارة و التوبة و اﻹستغفار كلها أمثله من ثقافة اﻹعتذار

    شرع اﻹسلام ثقافة اﻹعتذار بصور مختلفة .. تختلف باختلاف متلقي اﻹعتذار و موقف و مقدار الخطأ

    "كل بني آدم خطاء و خير الخطائين التوابون" دليل على عدم عصمة البشر .. و عليه فيتحتم تعلم و تطبيق ثقافة اﻹعتذار

    ليس من البشر من يسلم من الخطأ أيا كان نوعه و درجته ، لكن الحل في ذلك هو ممارسة ثقافة اﻹعتذار

    اﻹنسان مخلوق من عنصرين (الطين و الروح) الطين يمثل العنصر اﻷرضي و الروح تمثل العنصر السماوي و هي من يتحلى ب ثقافة اﻹعتذار


    أعتذر لكل من أخطأت في حقه في هذا المنتدى ، دمتم سالمين ..


  • Banned

    موضوع جميل و ممتاز
    كلامك سليم 💯💯


  • Banned

    موضوع جميل
    واااصل



  • موضوع جميل
    نرجو منك الاستمرارية و عدم التوقف


  • Banned

    @hashim-mohamed-club
    ليس عيب أن تخطئ ولكن العيب ان لا تعتذر



  • موضوع جميل