فضل قيام الليل في الدنيا



  • سنذكر هنا فضل قيام الليل في الدنيا وهو كما يأتي: منع الإنسان من ارتكاب الذنوب، والكبائر، والمعاصي مثل: الزنا، وشرب الخمر، والشرك بالله، وغيرها. الحفاظ على صحّة الإنسان، وزيادة طاقته وحيويّته، وتخليصه من العجز والكسل. شفاء الإنسان من الأمراض. فتح جميع أبواب السعادة، والراحة، والخير للإنسان، حيث يمنحه الله ما يريد ويوفقه ويدله على طرق الخير. تعزيز شعور الطمأنينة والراحة النفسيّة في قلب الإنسان، بحيث يصبح متوكلاً على الله تاركاً زمام أموره بين يديه. منح الإنسان طاقة كافية للقيام بكافة أعمال اليوم، حيث يكون نشيطاً ومقبلاً على عمله بحيويّة. صلاح الأبناء، وحفظهم حتى بعد موت والديهم. منح الإنسان النور في وجهه، فيكون وجهه نضراً مملوءاً بالبهجة والراحة، ويشع نوراً، ومن الجدير بالذكر أنّ هذا النور يرافق وجهه حتى عند موته. زيادة في الرزق، حيث يكون ذلك مكافأةً على صبره ومخافته. ترسيخ القرآن الكريم في نفس الإنسان، وتعزيز أخلاقه الحميدة والنبيلة في حياته. استجابة دعوات الإنسان، فمن ينصر الله ينصره، ومن استعان به أعانه، فالله لا يخذل عبداً لجأ و تقرّب إليه.



  • @كابتن-نجا-الونش1
    للاسف قرات الموضوع امس ونسيت اشكرك عليه
    بسبب انشغالي في العمل

    موضوع في غاية الروئعة ومستهدف اذا اردت السعادة عليك بطاعة الرحمن فا هي خير شي في الدنيا ويقول الله سبحانه وتعالي ما خلقت الجن والانس الا ليعبدون صدق الله العظيم

    قيام الليل الصلاة الذي يتقرب بيها العبد من الله سبحانه وتعالي في اناء الليل



  • @ahmedwow2013 احب اشكرك جدا جدا جدا على دعمك لى



  • @كابتن-نجا-الونش1

    قلت لك سابقا انا الي المفروض اشكرك ومهما اوصف مواضيعك وامتيازاتك مش هلاقي وصف يليق بها



  • @ahmedwow2013 شكرن اخى على زوقك